3930548 زائر
الرئيسية > المقالات

عين على الأمن.. وأعين على الفضيلة

25 يونيو 2009

شكرا للنائب الثاني شكرا نايف لا ينقضي الشكر .. شكرا على حراسة العفة ، شكرا على حماية الفضيلة
كان كلاما جزلا لا يحتمل التأويل ووقفة صادقة مع رجال الحسبة لا تقبل المزايدة ولا التبديل وكلاما يكتب بماء الذهب نعم بماء الذهب ..  ولا عجب ممن ولاه الله الأمن ..والأمن الفكري
فلا يدعو للمعروف إلا أهله ولا ينهى عن المنكر إلا أولو الألباب أصحاب الحجى حماية أعراض الناس ، فطرتهم ، سامي عاداتهم لا يقل عن حماية الممتلكات بل ذا اجل وأعظم والأمران لا تفريط فيها عند سموه الكريم .. بحق قطعت جهيزة قول كل خطيب .. والمتسورون المحراب الذين راموا أن يتخذوا من جهاز الحسبة جدارا قصيرا يتسلقه كل ذي قلم أو عمود أو منبر منوا بخيبة أمل .. وقطع عليهم النائب الثاني حفظه الله الطريق .. ليقول بلسان الحال والمقال .. لا صوت فوق صوت الدين ، ولا اولوية فوق اولوية العغة والفضيلة .. لا فض نايف الفضيلة والأمن فوك
 
وشكرا ياصاحب السمو .


عدد الزيارات : 2224
xxx    
لا توجد تعليقات
العاب رسائل حب