3986906 زائر
الرئيسية > المقالات

فسواها .. ولا يخاف عقباها

18 يناير 2010

ما الذي حدث ؟

ما الذي جرى ؟

ثوان معدودة ، لا يدرك المرء فيها أن ينتهي من ارتشاف فنجان من القهوة .. بل كانت أقصر من وقت قراءة هذا المقال .. ثوان فقط حتى كان عاليها سافلها ..

زلزال .. وأي زلزال ؟!

إنها كارثة من كوارث العصر ، وفاجعة تنضاف إلى فواجع الزمان ..

لم نكن نسمع عن هذه البلدة أو قل الجزيرة إلا نزراً يسيراً نادراً  مما تتناقله وسائل الإعلام بين الفينة والأخرى حتى طغت على الأخبار وتصدرت الأنباء وأصبحت هييتي مالئة الدنيا وشاغلة الناس . 

مائة ألف  دفنوا أحياء ، وآلاف الآلاف فقدوا أحبابهم .. هكذا بدون سابق إنذار ..

وتحت الأنقاض آلاف مؤلفة لا يدرى هل في الأحياء هم فيرجون أم في الأموات فيفقدون  ؟

ما اعظم قدرة الله !!

وفي المقابل ما أضعف هذا الإنسان الذي ملأ لدنيا ضجيجا وصراخا .. فعلت وصنعت واخترقت ودمرت ووو الخ .. ها هو نفسه يقف كالريشة في مهب الريح مفعولاً به لا فاعلاً ، متصرَفاً فيه لا مُتصرِفاً .. عاجزاً إلا عن البكاء والصراخ والعويل والنياح .

سبحانك .. ما قدرناك حق قدرك ، ولا عبدناك حق عبادتك ..

والسؤال : هل هذا القدر خاص بهذه الجزيرة فقط ؟

لا ندري من على الأثر

ما علينا ..

في نشرات الأخبار نطالع باحثين  بين الصور ، فلا نجد إلا أطباء بلا حدود ، لا نجد إلا الصليب الأحمر .. ومؤسسات كنسية ، مما يجعلنا نطرح السؤال : ألسنا أحق ؟

ألسنا أولى ؟

ألا يقع علينا مسؤلية تمثيل الدين في كل محفل وتحت كل سماء ؟!

نحن أحنّ الناس على الناس ، وأرأف الخلق بالخلق ، أو هكذا ينبغي أن نكون .. ولكنا تأخرنا عن هذا الميدان كما تأخرنا عن ميادين كثر .

إن في ذلك لآية لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد .

عدد الزيارات : 2661
xxx    
أبو أنس ( إبراهيم الكثيري ) 18/01/2010
أي تعليق بارك الله فيك بعد المقال وكأنك صورت الصورة الحقيقة أسأل الله أن يزيدك بلاغة وجزاك الله خير ياشيخ توفيق

القحطاني 18/01/2010
لاحول ولاقوة الابالله ماذا عسايا ان اقول سوى وماهي من الظالمين ببعيد

زائر الحرمين 18/01/2010
بارك الله فيك يا شيخنا الغالي و لكن المصيبة تكمن في ان بعض الناس ممن لم يبتلو بهذا لا يلتفتون الى هذي الامور و ان جيت تنصحهم يقولون " فال الله ولا فالك " << بالعامية

محمد موراد 18/01/2010
بسم الله الرحمن الرحيم...شكرا لكم وجزاكم الله خيرا

ام طيف 18/01/2010
اللهم ارحمنا برحمتك جزاك الله الجته يا شيخنا الفاضل

عكرمة الزبيدي 19/01/2010
نعم السؤال أين نحن من هذه الميادين سارعت جماعة دينية أميركية إلى إرسال أناجيل إلكترونية لمنكوبي الزلزال بهايتي، في وقت تصارع فيه وكالات المساعدات الدولية لتقديم الغذاء والماء والدواء. وقالت جماعة "الإيمان يأتي عبر الأذن" التي تتخذ من ولاية نيو مكسيكو مقرا لها إنها أرسلت أناجيل صوتية تعمل بالطاقة الشمسية، ويمكنها بث "الكتاب المقدس" بلغة سكان هايتي لنحو ثلاثمائة شخص في وقت واحد. وأضافت الجماعة في موقعها على الإنترنت أن الأناجيل الإلكترونية تعمل بتقنية رقمية ومخصصة للفقراء والأميين، مؤكدة أن ستمائة جهاز في طريقها إلى تلك البلاد. وجاءت هذه الخطوة -حسب الجماعة- بهدف "تقديم الإيمان والأمل والحب من خلال كلمة الله بالصوت" لعشرات الآلاف الذين يقطنون خارج منازلهم المهدمة. ولفت موقع "الإيمان يأتي عبر الأذن" إلى أن الإنجيل الإلكتروني يعمل بشكل ذاتي، ويمكن تشغيله في الغابة أو الصحراء أو حتى على سطح القمر.

طارق عويس 19/01/2010
الله يجزيك الخير ويبارك فيك يا ابو انس

عا...ت 19/01/2010
(ربنا لا تحملنا مالا طاقة لنا به )... صدقت استاذي نحن أحق .. وأولى .. وصدق رسولنا الكريم ( إنما الأعمال بالنيات ) بلغك الله عظيم الأجر والثواب ..... لكن أليس الأقربون أحق وأولى بالمعروف ؟؟

elfutori 20/01/2010
حفظ الله امتنا العربية والاسلامية من كل سوء

samer 21/01/2010
الحمد لله الذي عافانا مما ابتلى فيه كثير من غيرنا نسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يجعلنا كما يحب أن نكون وبسنة نبيه مقتدين نعم اشياء وأشياء وأشياء ومتغيرات تحصل في العالم تلو المتغيرات ، كان يجب ان تستثمر لندافع عن الاسلام وعن رسول الاسلام لنبين للعالم أننا نحن ونحن أحق وأولى بهذا من غيرنا ، لكن للأسف لا أدري يكمن الخلل فينا ام في غيرنا أم فينا جميعا ام نحن أصبحنا لا نملك حتى مشاعرنا للتعبير عنها ؟

bandar 21/01/2010
سبحان الله سبحان الله سبحان الله لنتمعن ولننظر الى عظمة الخالق

العاب رسائل حب