3889351 زائر
الرئيسية > المقالات

كفى عنصرية

26 اكتوبر 2009

مالم أستطع أن أستوعبه إلى الان ولا أظن أن ذهني سيستوعبه ما حييت التفرقة التي يفرضها البعض على البعض ، والتهمة التي يلصقونها على من لا ذنب له ويحاكمونه عليها .

شيئ غريب .. وجاهلية أغرب!!

إذا كنا نعلم جميعا أن مردّ البشر إلى أب واحد ، في حقيقة يتفق عليها الكل : مسلمون وكفار، عرب وعجم ، صغار وكبار .. إذا كان ذلك كذلك فلماذا يعتقد البعض أنهم من نسل غير النسل ، لماذا يشعرون بالتميز والعلِّية ، والرفعة والفوقية ؟

هل نزل من السماءرجل آخر مع آدم فانقسم الخلق إلى : آدميين من نسل آدم ، وخدم من نسل الآخر الذي نزل سخرة لآدم ولبنيه ؟!

الأبيض يسخر من الأسود ويحتقره ، والقبيلي ينظر إلى الحضري بالدونية المقيتة .. وهكذا في سلسلة من الجاهلية الجهلاء التي لا تستحق إلا هذا الوصف (إنك امرؤ فيك جاهليية) .

ما أفهمه جيدا أن البياض والسواد ، والحسب وضده ، والعروبة والعجمة ، أمور تجري علينا لا منّا .. لا تسعفني ذاكرتي أبدا أنني حين كنت نطفة أو علقة أو مضغة أو حتى حين كنت جنيناً مكتملاً لا أتذكر أن قائمة من الاختيارات قدّمت لي حتى أتخير الألوان والأحساب والبلدان والقوميات والأعراق !!

حكمة بالغة هى التي جعلت بلالاً حبشياً وأبا لهب قرشياً وبينهما كما بين السماء والأرض ، فلا قرشية هذا نفعته ولا سواد ذاك ضره

خذلت أبا جهلٍ أصالتُه 00وبلال عبدٌ جاوز السُحبا

(من بطأ به عمله لم يسرع به نسبه )

ما أفهمه جيدا أن التحاكم إلى ما يصدر من الإنسان ، إلى ما يجري منه ، لا إلى ما يجري عليه ، إذ له اختيار فيما يجري منه ،  ولا اختيار له فيما يجري عليه إذ هو قدر وحق القدر التسليم .

الجاهلون الذي يسخرون من الناس لهذه الاعتبارات من يحاكمون ؟ الفاعل ( الخالق، المقدِّر ) أم يحاكمون المخلوق الذي جرى عليه القدر ؟

جاهليه لا تدعها الأمة ..بل تجري حتى في الأمم الأخرى .. ها هو ذا الأمريكي الأبيض يستنكف من مواطنه الأسود ، وهاهو الأوروبي يحتقر مواطنه الملون وهكذا دواليك ..

اليهود يعتقدون أنهم شعب الله المختار ، والكرد لا يزوجون غيرهم ، والأتراك لا يرون العرب شيئا ، (إلا من رحم الله من طوائف المسلمين )

الحق أنني أجد لهؤلاء الكفار عذراً ، كون فطرهم لا تزال مغلفة بغلاف الكفر (ما أقبحه من غلاف) ولكن ما العذر الذي سألتمسه لأهل الإيمان ؟

أقبح القبائح وأكبر والكبائر حين يقع هذا المنكر من أهل الديانة والصيانة ، من طلبة العلم وحماة العقيدة ، ولذا لما وقع من صاحبٍ من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم الكبار بادر صلى الله عليه وسلم لتشخيص الداء (إنك امرؤ فيك جاهليه ) وعرف الصاحب رضي الله عنه الداء والدواء ، فأهوى برأسه الذي ترفّع وتكبر في لحظة من الدهر ، أهوى به إلى الأرض ليطأه بقدمه ابن السوداء ، وهنا حصل الغسيل بل ( التلميع الساطع ) لبقايا الجاهليه .. وعاد الصاحبان خلوا من الجاهلية تحت راية واحدة هى المتفق عليها قبلا وبعد :

إن أكرمكم عند الله أتقاكم .

 

عدد الزيارات : 3717
xxx    
قوت القلوب 26/10/2009
وضعت يدك على الجرح ...... (طرش بحر) (بقايا حجاج) ,وغيرها من عبارات العنصرية ..الله المستعان

ابنة الاسلام 26/10/2009
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته صدقت ياشيخ لافض فوك صدقت هذه القبليه اجدها في اهلي فياسبحان الله الذي اجرى على لسانك بديع العبارات صدقت ياشيخ..صدقت..ليس لنا حيلة في انهاء ذلك حين ترد زيجه من أجل السمار وتقوم الدنيا وتقعد..لااجد سوى قول أستغفر الله العظيم استغفر الله العظيم

مصطفى قابل 26/10/2009
جزاك الله خيرا وفعلا هذا حالنا اليوم

أبوحمزة 26/10/2009
الجاهلية هذه منتشرة في مجتمعنا للأسف ان حتى بعض المدرسين في المدارس يشجع الشيء هذا ويمدحوا عيال القبائل مما يحسس الطلاب الاخرين بالنقص . وصدق الشيخ عائض القرني عندما قال ان الشعراء كل واحد يمدح قبيلته ويرفعهم السماء وثلاث ارباع القبيلة على الضمان الاجتماعي.

الإيمان يماني 26/10/2009
سلمت يمينٌ كتبت هذا المقال.. و سُلّمتَ كتابك بيمينك يوم تبيض وجوه وتسود وجوه,,, لك الله يا توفيق

بندر البرقوني 26/10/2009
لان يتبدل حالنا ولا أحوالنا مادامت قلوبنا تحمل لاقرب الاشخاص لنا الحقد والحسد وعدم الرحمه وعدم العغو وعدم التسامح والتصافي اللهم انك عفو تحب العفو فعفوا عنا واعفوا عن جميع المسلمين

ابراهيم البلوشي 26/10/2009
لعمرك ما الإنسان إلا بدينه ****** فلا تترك التقوى اتكالا على النسب فقد رفع الإسلام سلمان فارس *** وقد وضع الشرك الشريف أبا لهب دائماً اقول ابوانس الله يحفظه (( ملوش حل )) جميل كلامك ومعبر جدا وخصوصا : لا تسعفني ذاكرتي أبدا أنني حين كنت نطفة أو علقة أو مضغة أو حتى حين كنت جنيناً مكتملاً لا أتذكر أن قائمة من الاختيارات قدّمت لي حتى أتخير الألوان والأحساب والبلدان والقوميات والأعراق !! الجاهلون الذي يسخرون من الناس لهذه الاعتبارات من يحاكمون ؟ الفاعل ( الخالق، المقدِّر ) أم يحاكمون المخلوق الذي جرى عليه القدر ؟ جزاك الله الخير كله

ابنة الاسلام 26/10/2009
أدعوك وأدعوا كل من حباه الله بهز المنابر وعلى صوته في المساجد أن يبلغ الناس..أنه لاعنصريه ناقشوا قضايانا مشاكلنا فذاك يمنع بناته من الزواج وذاك يعيش جاهليه حقه وذاك يمقت الناس ويستعلي عليهم أدعوكم بإن تقيموا الحق بأصواتكم هزوا أبواب السماء بدعائكم ياشيخ أحملكم أمانتنا.. بلغوا الناس بما يوجعنا.. نحتاج أن نعيش على مبدأ(لافرق بين عربي ولااعجمي الا بالتقوى) حفظك الله ياشيخ

nizar 28/10/2009
فعلا..لم أتذكر..يوما ما..إنسدال قائمة خيارات امامي...لتحديد..ماإذا كان عرقي كذا ..و لوني كذا...أجدني ولدت..وأنا مسير لما أراده الله لي..وكتبه الله علي..فوالداي..هما والداي.شئت أم أبيت..وحالي..هو حالي..رضيت أم سخطت..حكمة بالغة..كما تفضل الشيخ..ولا ننسى أن الانسان ..مسير وليس مخير....بالنسبة للعنصرية..قاربت أن تكون..حاجة فطرية..عند بعض الناس..بل أغلبهم..واسمحولي..مهما كتبنا قلنا عملنا..أشك..بأننا سنصل لمرادنا...لا أقول مستحيل..وإنما صعب...وصعب جدا...فالعنصري..لا ينظر بنظرته العنصرية فقط...بل يشاركه آخرون عنصريين لذات النظرة..وهذا ماسيجعله متمسكا بها..لأنه يجد من يدعمه..على ماهو عليه من جاهلية..ولأنه يجد من يفكر وينظر..بنفس تفكيره ونظرته..وهذه ستعزز من عنصريته..حتى تجعلها صفة طبيعية في حياته.. فالعنصري..لن يترك عنصريته...حتى يقتنع..بأن المجموعة العنصرية (التي زرعت العنصرية في داخله)..قد اقتنعت..وأعترفت بالخطأ الفكري...حينها.. يجد العنصري نفسه شاذا بتفكيره..مجبرا على التخلي عن جاهليته..(لكن الموضوع..أكبر من مقال..أو تعليق..فالواقع يختلف تماما.. فالمجموعة العنصرية..ليست 10 أو 20)..حتى يتم التغيير بهذه السهولة..المجموعة العنصرية..تقدر بالملايين..في مدن..دول..قارات.. مختلفة)..يتخللها اختلاف اللغات..والاعراف..والتقاليد...فأنى لك..حصر هذه المجموعة..وتصحيح..(مبادئها) ومفاهيمها؟؟؟(نحن لم نفلح على المستوى المحلي..فكيف بالآخر!!)..

عبدالله السليمان 03/11/2009
كنت في مناسبة قبل فترة لاحد الاخوة وكانت تمتاز ان هذه المناسبة فيها من على نسبه وكبر جاهه .. وحين جلست في أحد المراكيز هناك بدأت أرى احدهم يهاجم جنسية معينة وبدأت تصفية الحسابات في الجلسة لمز وهمز وشتم وسب حتى وصلوا لباب اللعان وطلب الفناء لذلك العرق .. وكأن ذاك لم يتفقه انأصابع انامل اليد الواحد ليست مستوية لملمت بردتي وخرجت أردد ( ان اكرمكم عند الله اتقاكم ) و أهمس في خاطرس ( سبحانك اللهم وبحمدك نستغفرك ونتوب اليك ) سلمت يداكك شيخنا الفاضل

ابراهيم القويرش 19/11/2009
خذلت أبا جهلٍ أصالتُه ....وبلال عبدٌ جاوز السُحبا من البذاءه بمكان ان يحمل شخصا ما صفه الجاهليه هذه والتي كنت اعتقد انها اندثرت وتوارت الى مالا رجعه....طالما سمعتها من البعض وانكر على قائلها أما ان تعود للواجهه مره اخرى فهذا نذير خطير....وحسب علمي ان تعليمات الدوله رعاها الله منعت بل شددت على كل من يثبت عليه هذه العنصريه واحقاق الحق سيدي موضوع مميز وطرح جميل يمس شريحه من مجتمعنا الكبير بانواعه والوانه دمت لنا ودام قلمك المعطاء ....ودمت بسعاده وهناءزز(ابوقويرش)

سامر عرفات 09/06/2010
لقد كان للإسلام نظرة ثاقبة لطبقة العنصرية تنطوي على التكريس على إنحلالها والتنبه من شرها الجسيم وتفعيل الرابط الأخوي الأسلامي . وإنه من المعلوم ماينشأعن النزعةالعنصرية من تصنيف البشرعلى أسس من تمزيق النوع الأنساني الواحد - في أصل نشأته وتكوينه وخصائصه -إلى عروق وأجناس ألوان وإن هذه الجذور التي أنبتت هذه الأشواك المؤذية في الفكر والاجتماع والسلوك وأخرجت هذا النتاج المّرالكرية في علائق البشر لا يتصوروجودها أصلا في التربة الطيبة للمجتمع الاسلامي الذي تنشئه عقيدة الإسلام الربانية بماجاءت به من مبادئ إنسانية فزة وقيم فاضلة عالية ونظم عدلة محكمة . وإذحصل كانت لهذه الجذور بقيايا قديمة ضاربة في أعماق التربة قبل تطهيرها وإصلاحها فإنها لن تجد في تربة العقيدة العناصر التي نمدها بالحياة والنماء فلامناص لها أن تقتلع وتستأصل لينمو في الحّيزالذي كانت تشغله الغرس الطيب الذي تمتد فروعه الباسقة التي تحمل وافر الخير ويانع الثمر . روي ابن جرير بسنده عن ابن مسعود قال : مّرالملأ من قريش رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده صهيب وبلال وعمار خّباب وغيرهم من ضعفاء المسلمين فقالوا يامحمد أرضيت بهولاء من قومك ؟ أهولاء الذين ّمن الله عليهم من بيننا ؟ أنحن نصير تبعا لهولاء ؟ أطردهم نتبعك فنزلت هذه الاية : (( ولا تطرد الذين يدعمن ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ماعليك من حسابهم شي وما من حسابك عليهم شي فتطردهم فتكون من الظالمين _ وكذلك فتنا بعضهم ببعض ليقولوا هولاء مّن الله عليهم من بيننا أليس الله أعلم بالشاكرين )) . قال ابن أبي حاتم بسنده عن خبّاب في قول الله عزوجل " ولاتطرد الذين يدعمن ربهم بالغداة والعشي " قال : جاء الأقرع بن جابس التميمي وعيينه بن حصن الفزاري فوجدوا رسول الله صلى الله عليه ةسلم مع صهيب وبلال وعمار وخّباب قاعدا في ناس من الضعفاء من المؤمنيين فلما رأوهم حول النبي صلى الله عليه وسلم حقروهم في نظر أصحابه فأتوه فخلوا به وقالوا: إنا نريد أن تجعل لنا منك مجلسا تعرف لنا به العرب فضلنا فإن وفود العرب تأتيك فنستحي أن ترانا العرب مع هذه الأعبد ‘فإذا نحن جئناك فأقمهم عنا فأذا نحن فرغنا ماقعد معهم إن شئت قال : نعم قالوا فاكتب لنا عليكم كتابا قال : فدعا بصحيفة ودعا عليا ليكتب ونحن قعود في ناحية فنزل جبريل فقال : (( لاتطرد الذين يدعون ربهم )) . فهذا المجتمع لايحد بالحدود النسلية واللونية ولابالحدرد الجغرافية بل المكن أن يتجاوزها بحذافيرها ويعم وينتشر في أقطار الارض وأرجائها جميعا حتى تقوم على أساسه مؤاخاة بشرية عالمية أما المجتمعات النسلية والوطنية فلا يمكن الاشتراك فيها الا للذين ينتمون إلى سلالة مخصوصة أو وطن مخصوص ويوصد بابها على من دونهم من أبناء البشر إلا المجتمع الفكري والخلقي مفتوح بابه لكل من يؤمن بعقيدة واحدة وضابط خلقي معين أن يشارك فيه ويتمتع من الحقوق بما يتمتع به غيره سواء بسواء . ثم إن الذين لا يؤمنون بعقيدته وضابطه فإنه وإن كان لاينطر أليهم كأبنائه والمنضوين تحت لوائه إلا أنه يشملهم بعواطف الأنسانية العامة ولايقطع عنهم حقوقهم الفطرية البشرية . فعلى أساس هذه الانسانية المشتركة قد سلم المجتمع الاسلامي بقصارى مايمكن تصوره من الحقوق البشرية وأعطاها سائر المجتمعات الاسلامية . ولأول مرة في التاريخ ماتت في هذه المجتمع الذي كان يتسع و يتضخم فيوما العصبيات الجاهية القائمة على أساس النسب والدم والعرق واللون والوطن واللغة وعّد الهتاف بها والتناصر علي ساسها ومحاولة إحيائها رذيلة وإفسادا ورجعة الى الجاهلية ورجعية . قال تعالى "" إذجعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية "" وقال الحبيب : "" ليس منا من دعا إلى عصبية وليس منا من قاتل على عصبية وليس منا من غضب لعصبية "" وقال وقد سمع الانصار يقولون ياللا نصار والمهاجرون ياللمهاجرون "" دعوها فإنها منتنة "" ثم قال : " ألا مابال دعوى أهل الجاهلية الا مابال دعوى أهل الجاهلية " وروى الحافظ ابن عساكر بسنده إلى مالك عن الزهرى عن أبي سلمة ابن عبد الرحمن قال : جاء قيس بن مطاطية إلى حلقة فيها سلمان الفارسي و صهيب الرومي وبلال الحبشي فقال : هذا الاوس والخزرج قد قاموا بنصرة هذا الرجل فمابال هذا فقام معاذ بن جبل رضي الله عنه فأخذ بتلبيبه ثم أتى النبي رسول الله عليه وسلم فأخبره بمقالته قام النبي مغضبا يجر رداءه حتى أتى المسجد ثم نودي الصلاة أن الصلاة جامعة و قال "" يا أيها الناس إن الرب واحد والاب واحد وإن الدين واحد وليست العربية بأحدكم من أب وأم وأنما هي اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي " فقام معاذ فقال : فما تأمرني بهذاالمنافق يارسول الله ؟ قال " دعه ألى النار" فكان قيس هذا ممن ارتد في الردة فقتل هكذا كان المجتمع الاسلامي الجديد القائم على أساس الايمان والعقيدة أعظم ما أتحف الاسلام به الانسانية حيث كانت الروابط السائدة فيما بينها قائمة على أساس السلالة والدم واوطن واللون والحرفة والصناعة والبيئات واللغات وتلك كلها - معيار الاسلام - جاهليات زائفة وعصبيات ممقوتة تمزق الاسرة الانسانية الى متناحرة وجماعات متدابرة وأجناس وألوان مشتتة ممزقة تسودها عوامل الهدم والتخريب والدمار والشقاء

سامر عرفات 16/06/2010
أولا جزاك الله خيرا يا ابا أنس على المجهود العظيم أسال الله ان يجعله في ميزان حسناتك العنصريه القبليه:اسوأ الجمل واقبحها بل واللذي اقبح منها ذلك الشخص اللذي يمثلها ونتم تعلمون ان الشخص اللذي يمثل هذه الخصله لا يكون له اصدقاء الا من هم معه في نفس مستوى التفكير لما يعير بعضنا بعضا الابيض يعيير الاسود القبلي يعير الخضري تعير من وتعيب في من المخلوق ام الخالق هناك سؤال ؟ من فينا اختار أمه وابيه او لونه او جنسيته ؟لا أحد هذه نعم انعم الله بها علينا ويجب علينا استغلالها في المكان والوقت الصحيح وكفانا افساد في الارض كفانا لندعو الله بقلب واحد وصوت واحد الله انزع العنصريه من صدورنا كمان نزعت الكفر من ارض الاسلام

العاب رسائل حب